Nessa TV
آخر الأخبار

علّمها التسوّل وقتلها.. هذا ما فعله أب بابنته القاصر!

قتل أب سوري ابنته القاصر، لأنها عادت من التسول في الشوارع، دون أن تجمع المبلغ المالي المطلوب منها يومياً.
 

وكان المدعو ماهر ديب قاروط، قد أقدم على قتل ابنته "هديل" البالغة من العمر 13 عاماً، عبر ضربها بشكل مبرّح بواسطة سلك كهربائي، حتى فقدت الفتاة وعيها، وقبل أن توصلها والدتها إلى المستشفى كانت قد فارقت الحياة.
 

وفي التفاصيل، حاولت الأم إنكار سبب الموت، فادّعت أن ابنتها سقطت من أعلى سطح المنزل، إلا أن شرطة منطقة "باب السباع" في محافظة حمص، ضغطت على الأم التي كانت تعاني من خوف مفرط من زوجها قاتل الفتاة، فاعترفت لهم أنه هو من قتل "هديل" بسلك كهربائي.
 

ومن طريق الأم، بدأت الاعترافات بالظهور، فأخبرت أن زوجها يرغم أبناءه الثلاثة على ممارسة مهنة التسول في الشوارع، مشترطاً ألا يعود أي واحد منهم إلا وفي يده مبلغ وقدره 15 ألف ليرة سورية، يوميا. وهو الأمر الذي فشلت به "هديل" فقتلها ضرباً.
 

أمّا الأب القاتل، فتبيّن أنه جامع لكل الصفات الجرمية دفعة واحدة، وآخرها قتل ابنته. 
 

ويشار إلى أن الأب قاتل ابنته القاصر، هرب من بيته ولايزال متوارياً، وقد عثر في منزله على ثلاث بنادق رشاشة وأسلحة مختلفة.
 

وزيادة في مأساة تلك الفتاة التي قتلت على يد أبيها، قالت صفحة "شبكة أخبار حمص المؤيدة" تعليقا منها على تعاطف الشارع مع القتيلة بقولها: "توقفوا عن بيعنا عواطف بسبب الفتاة هديل التي قتلت، أنتم عندما كنتم ترونها في الشوارع كنتم تسخرون منها وأحياناً تضربونها".