Nessa TV
آخر الأخبار

أفقدها بصرها.. لكنها رفضت اقتلاع عينيه

نشرت صحيفة "غارديان" تقريرًا عن امرأة إيرانية تعرضت للهجوم بالحامض، ففقدت بصرها وشوه وجهها، لكنها سامحت المعتدي.

وحصل الحادث عندما كانت أمينة بهرامي تغادر مكان عملها حين فاجأها شخص كان قد تقدم بطلب الزواج منها عدة مرات ورفضته. "كان يحمل علبة حمراء في يده، نظر في عيني ثم رشق وجهي بالحامض"، هذا ما روته أمينة. فتجمع الناس عليها، ولم يهرب مهاجمها، مجيد موحدي، الذي يصغرها بخمسة أعوام وكان زميلا لها في الجامعة. وتقول بهرامي "كنت جميلة، هذا كان ذنبي".

وألقي القبض على المهاجم، وحكم عليه بالسجن عشر سنوات وهو الآن طليق، بينما لم تتوقف الهجمات المشابهة على النساء في إيران.

وكان قد حكم على الجاني بالإعدام، لكن بهرامي طالبت بأن تنزل به عقوبة مشابهة لما اقترفه بحقها: اقتلاع عينيه. وفي اللحظة الأخيرة قبل تنفيذ الحكم تراجعت بهرامي عن حقها، رغم أن مهاجمها لم يعبر عن ندمه وبقي يوجه لها الشتائم حتى اللحظة الأخيرة.