Nessa TV
آخر الأخبار

ظابط في الجيش السوري يتسول لمدة ثلاث سنوات وتابعوا لماذا !!

مرت ثلاث سنوات على الظابط السوري المعروف بـ "المتسول" في أحياء مدينة حلب الشرقية، كان يتردد ويتواجد في منطقة القاطرجي ومنطقة الشعار في حلب، وكان يتظاهر بشكل المتسول المسكين كان يحمل كيس كبير على كتفه ولا أحد كان يعرف ما بداخله، وكان يتظاهر للناس بأنه المتسول المريض المعاق ذهنياً لأسلوبه وشكله وثيابه واهماله وذقنه وشعره الطويل..

 

كان يستعمل الاسلوب الأهبل اذا صح القول ليتقرب من المسلحين والاستخبار منهم بمجالسته بقربهم ومعهم احياناً، وكان دائماً يردد عبارة "هدول ولادنا وهدول ولادنا".

 

وكما وعُرف عنه ايضاً انه تحمل ايام صعبة تحت القصف والحروب وكما وانه أصيب مرة، وتحمل معاناة الحصار والجوع، وكان غامض الشخصية ولا يقدم أي تعريف عنه لأي شخص خاصة عندما يسألوه عن اسمه كان يجيب "ما دخلني الحق عليهم"..

 

ومن قبل بعض المصادر المعارضة نقلت انه من الجيش السوري برتبة ظابط، ولكن ما هذا الظابط الذي تحمل تلك المآسي ليستخبر ويصل لمعلومات خطيرة ومفيدة وتصله لنتائج مذهلة حيث مارس أصعب الطرق وأدى واجبه الوطني ولكن على طريقته ليصل لنتيجة موثوق فيها ويتمعن بها بشكل مؤكد، حيث وصل وبعد ثلاث سنوات من العذاب والتسول والحصار والجوع والبهدلة كما يقال الى إلقاء القبض على عدد كبير من الارهابيين والمسلحين.. لذلك هو بطل من أبطال الجيش السوري ..

 

عشتم وعاشت جميع الدول العربية بسلام وأمان بعيدة عن كيد الإرهابيين والمسلحين ان شاءالله.

 

بقلم أماني فياض / اعلامية في Nessa TV