Nessa TV
آخر الأخبار

المؤتمر الدولي الأول في لبنان / التنمية المستدامة: تكوين وتمكين ارتقى بنجاح برئاسة الدكتورة إيمان غصين

تواجه المنطقة العربية برمتها تحديات جسيمة في اطار تنفيذ اهداف التنمية المستدامة والاليات العملية والعناصر الرئيسية لتحقيق اهداف هذه التنمية حيث ان خروج كثير من النساء للعمل لم يعد حثا يوهب لهن انما وانما ضرورة اقتصادية فرضها على كثير من الاسر نمط الانتاج المعاصر وفشل السياسات الاقتصادية التنموية لذلك ان خروج المرأة الى المجال العام اصبح ضرورة اقتصادية واجتماعية تتطلب التضحية من قبلها والمساندة من قبل الزوج ولا شك ان النزاعات المسلحة والصراعات التي تعيشها بعض الدول العربية وظاهرتا الارهاب التي والتطرف اللتان تهددان المجتمعات العربية تؤثر سلبا على مكتسباتها التنموية وزيادة موجة المهجرين قسريا خارج بلادهم واللاجئين والنازحين كلها فاقمت من الضغوط ليس على الدول العربية المعنية والمجاورة بل كذلك على عدد من دول العالم 
وتؤكد التقارير الدولية ان المرأة العربية هي اكثر الفئات تضررا من اثار النزاعات المسلحة في الشرق الاوسط وكذلك الاطفال مما يقارب من ثمانين في المائة من اجمال عدد النازحين واللاجئين الامر الذي يبقى على راس التحديات التي تواجه الدول العربية في تنفيذ اجندة "2030"واهمها البند الخامس تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين كل النساء والفتيات 
ومن هذا المنطلق عقد المجلس الانمائي للمرأة والاعمال في لبنان بالتعاون مع متظمات دولية مؤتمر حول موضوع التنمية المستدامة ماهية التكوين والتمكين وما هي علاقة ريادة الاعمال في التنمية المستدامة وما دور سيدات الاعمال في التنمية المستدامة من خلال دورة تدريبية قدمها السفير جاسم المطيري 
وقد شارك في المؤتمر الدولي اكثر 90 شخص من مختلف الدول العربية والاجنبية 
افتتحت الحفل رئيسة المجلس الانمائي للمرأة والاعمال والمنسق العام للمؤتمر السفيرة ايمان غصين بدقيقة صمت على شهداء الجيش اللبناني وشهداء الوطن العربي

التوصيات :
- إطلاق مبادرة وثيقة حماية المرأة العربية من الجرائم الالكترونية 
- المساهمة قي تعزيز التعاون والتنسيق العربي في مجال تطوير المرأة وتدعيم دورها في المجتمع 
- تنمية الوعي بقضايا المرأة العربية في جوانبها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والقانونية والاعلامية 
- ادماج قضايا المرأة ضمن أوليات خطط وسياسات التنمية الشاملة
- ضرورة بناء خطط عربية استراتيجية تدعم مشاركة المرأةاقتصاديا في المجتمعات العربية من خلال:
التدريب والتاهيل وتقديم الاستشارات الفنية والمالية 
طرح المشروعات الصغيرة والمتوسطة وتوفير التمويل اللازم لها
التأكيد على ضرورة تنمية ريادة الاعمال للمرأة العربية وتمكينها اقتصاديا وتكنولوجيا من خلال ثقل مهاراتها وتدريبها وتبني الافكار الابداعية 
تطوير المهارات التكنولوجية والتوثيقية والتدريب على استخدام تكنولوجيا المعلومات لتسويق المنتجات من خلال مواقع التواصل الاجتماعي والانترنت 
تبني الاستراتيجيات والبرامج من اجل زيادة وتنمية الفرص الاجتماعية والاقتصادية والسياسية أمام المرأة في الدول العربية والحاجة إلى مراجعات عميقة تمس كل المستويات من حيث التمكين الاقتصادي والموازنة الكمية بين الجنسين في الوظائف ونوعية المهن والمناصب الموكلة للمرأة وإيلائها المكانة التي تستحقها في المجتمع
تطوير الريادة النسائية وزيادة التمثيل النسائي ودعم عملهن في القطاع الخاص كما في القطاع العام 
تمكين المرأة العربية اقتصاديا عبر صناديق التنمية الاقتصادية والاجتماعية العربية التي ساهمت في تمويل العديد من المشاريع
ولا سيما تمويل المشروعات الميكروية والصغيرة ذات العلاقة بالصناعات التقليدية والتراثية التي تتقنها المرأة كالخياطة والاوياء والمأكولات والتجميل، كذلك الاهتمام بالمرأة العاملة في المجال الزراعي ودعم مشروعاتها الزراعية النباتية والحيوانية باعتبارها تساعد على وقف الهجرة من الريف الى المدن وتؤدي دورا"في الأمن الغذائي العربي الاستفادة من تجارب الدول الاجنبية الناجحة في تمكين المرأة اقتصاديا واجتماعيا ومن برامج وخطط مساهمتها في التنمية المستدامة 
 - عدة بروتوكولات تعاون و شراكة مع منظمات عربية 

الكويت - المغرب - العراق – الاردن - فلسطين